تحت رعاية مشروع التوجيه القيمي للمؤسسات الحكومية الحكم المحلي بالتعاون مع الهيئات المحلية تنفذ مبادرة تعزيز السلوكيات القيمية لدى مزودي الخدمة في البلديات.

تحت رعاية مشروع التوجيه القيمي للمؤسسات الحكومية
الحكم المحلي بالتعاون مع الهيئات المحلية تنفذ مبادرة تعزيز السلوكيات القيمية لدى مزودي الخدمة في البلديات.

غزة_ الحكم المحلي 
نظمت وزارة الحكم المحلي بالتعاون مع الهيئات المحلية ورشة عمل بعنوان " تعزيز السلوكيات القيمية الإيجابية لدى مزودي الخدمة"، والتي تأتي ضمن مبادرة مشروع التوجيه القيمي للمؤسسات الحكومية ضمن اللجنة الوطنية لتعزيز السلوك القيمي للعام الجاري 2022م.

حيث حضر اللقاء رئيس مشروع التوجيه القيمي للمؤسسات الحكومية في الأمانة العامة والوفد المرافق معه إضافة إلى حضور رئيس بلدية خانيونس ووفد من وزارة الحكم المحلي ولفيف من موظفي الهيئات المحلية ذوي العلاقة في التعامل مع المواطنين.

من جهته أوضح م.مازن البحيصي رئيس لجنة التوجيه القيمي في محافظة خانيونس أنه قد تم اتمام كافة التجهيزات اللوجيستية من أجل انجاز هذه الورشة مشيراً إلى مدى أهميته وانعكاسها المباشر على رضا الموظفين مزودين الخدمة اضافة الى ارتياح المواطنين في تلقي الخدمة.

بدوره أكد أ. حمدي شعت مدير عام التنسيق والسياسات في الأمانة العامة ورئيس مشروع التوجيه القيمي للمؤسسات الحكومية أن المشروع تم اعتماده من لجنة متابعة العمل الحكومي ليكون مرجعية ناظمة لأداء الموظفين القيمي في المؤسسات ويهدف لتعزيز مستوى جودة الخدمة وضمان سير العمل الإداري بشكل يعكس الرضا لدى مزودي ومتلقي الخدمة على حد سواء.

 من جهته أفاد د.علاء الدين البطة رئيس بلدية خانيونس أن العمل على ترسيخ القيم ونشرها بين جميع أبناء شعبنا الفلسطيني واجب ديني ووطني، مؤكدا أن عقد ورشات العمل وتوثيق مخرجاتها والعمل بها من أساسيات ترسيخ مباديء القيم، لافتاً مزودي الخدمة إلى التعامل مع كافة المواطنين في تقديم الخدمة على أساس من الاحترام والمصداقية والشفافية، مؤكداً على حق المواطن على المساءلة والمراقبة على حسن سير العمل.

ومن ثم تم الخوض في ورشة العمل حيث تم تقسيم المشاركين إلى سبعة مجموعات وتم إعطاء كل مجموعة قيمة من القيم لمناقشتها وتسليط الضوء عليها والاجابة عن الأسئلة التالية في كل قيمة وهي: تعريفها؛ مدى تواجدها في المؤسسة وماهي الوسائل اللازمة لتعزيزها؟؛ أسباب ضعف تطبيقها ؛ النتائج المتوقعة في حال تم تطبيقها على أرض الواقع بشكل كامل..

ومن الجدير ذكره أن القيم التي تناولها الحضور هي: ( احترام الجمهور، التواضع، المصداقية، الانتماء، الكفاءة، النزاهة وعدم المحسوبية، الحفاظ على المال العام )

وفي ختام الورشة عرض الموظفين أوراق العمل ،وقدموا نتائجهم ومن أهم تلك النتائج التي عرضها المشاركون كانت تطوير العمل الإداري وتحقيق الرضا العام عند تطبيق هذه القيم، اضافة إلى تحسين تحسين الصورة الذهنية لدى الجمهور عن اداء البلديات مما ينعكس على تحقيق الثقة والمواطنة والانتماء، ووصول الجميع للخدمة وفق اجراءات سلسة واضحة وميسرة دون جهد أو عناء، اضافة الى تقليل عدد الشكاوى والتذمر مما ينعكس بشكل عام على تحقيق الهدف الاستراتيجي للمؤسسة.

شارك هذا المقال