وزارة الحكم المحلي وبلدية غزة مع شرطة البلديات بغزة تطلع لجان الاحياء ولجنة السوق عن خطتها لتنظيم الاسواق خلال شهر رمضان المبارك..

من باب المسؤولية الاجتماعية وتهيئة الرأي العام

وزارة الحكم المحلي وبلدية غزة مع شرطة البلديات بغزة تطلع لجان الاحياء ولجنة السوق عن خطتها لتنظيم الاسواق خلال شهر رمضان المبارك..

غزة- الحكم المحلي:

عقدت بلدية غزة بالتعاون مع وزارة الحكم المحلي وشرطة البلديات بمحافظة غزة لقاءً ضم رؤساء لجان أحياء مدينة غزة ولجنة السوق في المدينة وذلك لاطلاعهم على خطة البلدية في ضبط وتنظيم البسطات والنقاط الساخنة والاسواق والمفترقات الهامة خلال شهر رمضان المبارك.


بدوره قال م. ياسر حسونة مدير وحدة لجان الاحياء ان هذه الخطوة تأتي انسجاماً مع خطة الوزارة في المشاركة المجتمعية والمسؤولية الاجتماعية المطلوب من الجميع من اجل التعاون في الوصول الى شهر رمضان آمن بدون أي معوقات او مشكلات ممكن تثير الفوضى؛ داعياً لجان الاحياء في المدينة بالمساهمة في ترتيب البسطات خاصة على ابواب المساجد او المفترقات الرئيسية والمشاركة الفاعلة في خطة البلدية القاضية نحو تحقيق النظام.


  هذا وقد أوضحت بلدية غزة عبر عرض مرئي عن خطتها المتكاملة لتنظيم الأسواق والشوارع الرئيسية في محافظة غزة وتعزيز العمل خلال شهر رمضان المبارك.

ومن جانب آخر قال العقيد محمد نصر مدير دائرة شرطة البلديات في محافظة غزة :" إن شرطة البلديات أعدت خطة متكاملة لاستقبال شهر رمضان المبارك، وذلك بعد عدة لقاءات جمعت قيادة شرطة البلديات مع الجهات الحكومية ذات العلاقة (وزارة الحكم المحلي، قيادة شرطة محافظة غزة ورئاسة بلدية غزة) بمشاركة المجتمع المحلي من لجان أحياء وأسواق لوضع خطة شهر رمضان المبارك".

وأوضح العقيد نصر أنه تم وضع تصورات لتنظيم الأسواق والشوارع والأماكن الحيوية في محافظة غزة، مشيراً إلى أن ذلك من شأنه التخفيف من الازدحام وانتشار البسطات العشوائية ومراعاة لظروف البائعين.

وذكر العقيد نصر أنه تم التوافق مع بلدية غزة على تخصيص قطعة أرض بجوار سوق فراس " الخان القديم" لاستيعاب البسطات العشوائية فيها لتكون بمثابة سوق شعبي مؤقت لشهر رمضان المبارك.

جدير بالذكر أن دائرة شرطة البلديات تستنفر كافة عناصرها للعمل برفقة طواقم بلدية غزة والجهات المختصة طيلة أيام شهر رمضان، وذلك لبث الأمن والطمأنينة في صفوف المواطنين مرتادي الأسواق والأماكن العامة، ولتسهيل حركة المشاة والمركبات ومنع البسطات العشوائية المخالفة التي تسبب عرقلة السير والازدحامات المرورية، إضافةً إلى منع السرقات والاحتكار وضبط المواد الفاسدة.

شارك هذا المقال