وكيل وزارة الحكم المحلي يتفقد إعادة فتح الأسواق الشعبية بعد إغلاق أكثر من خمسة أشهر

غزة – وزارة الحكم المحلي

تفقد وكيل وزارة الحكم المحلي صباح اليوم الأحد، فتح سوق بيت لاهيا بعد إغلاق استمر أكثر من خمسة أشهر ضمن إجراءات الوقاية من فيروس كورونا.

وجاء ذلك خلال زيارة وكيل الوزارة لبلدية بيت لاهيا وبحضور مدير المنطقة م. وسيم دياب وأ. عطاف الكفارنة مدير عام التوجيه والرقابة وكان في استقبالهم رئيس بلدية بيت لاهيا، م. علاء العطار ونائبه د. أشرف أبو مهادي، وأعضاء المجلس البلدي، ومدراء آخرون وذلك لتفقد تنفيذ إجراءات السلامة والوقاية الموصى بها من قبل وزارة الصحة في سوق بيت لاهيا الشعبي، لا سيما إلزام أصحاب البسطات بتطبيق إجراءات التباعد وارتداء الكمامات.

وأوضح وكيل وزارة الحكم المحلي "أن قرار إعادة فتح الأسواق الشعبية الأسبوعية (المركزية) جاء بناءً مناقشات عديدة مع الجهات الحكومية المختصة في شؤون مكافحة جائحة كورونا، حيث قامت وزارة الحكم المحلي برفع خطة تنفيذ مكتملة الأركان لضمان فتح الأسواق ضمن معاير وزارة الصحة الفلسطينية.

وأكد أبو راس علي أهمية دراسة وتطوير الإجراءات وضوابط العمل في الأسواق الشعبية، مؤكدًا ضرورة أن تتكاتف الجهود بين البلديات ووزارة الحكم المحلي وأصحاب البسطات؛ لخلق بيئة عمل صحية ومنضبطة وسليمة في الأسواق الشعبية في محافظات قطاع غزة.

وبيّن أن "بلديات قطاع غزة وشرطة البلديات، سيتابعون تنفيذ إجراءات السلامة والوقاية التي أوصت بها وزارة الصحة خلال فتح الأسواق.

من جهته، شدد رئيس بلدية بيت لاهيا م. علاء العطار على ضرورة الالتزام بالإجراءات الصحية، والاهتمام بسلامة العاملين في الأسواق الشعبية وجمهور الزبائن.

من ناحيتهم؛ أكد رئيس لجنة ممثلي الأسواق الشعبية استعداد التجار والعاملين في الأسواق الشعبية الالتزام بإجراءات السلامة الصحية، كما أبدوا استعدادهم للتعاون التام مع البلديات وشرطتها من أجل حفظ السلامة والصحة في الأسواق.

ولقد أبدي أصحاب البسطات داخل الأسواق الشعبية فرحتهم بإعادة فتح الأسواق ليستطيعوا الحفاظ على مصدر رزقهم وقدموا الشكر لكل من ساهم بفتح الأسواق الشعبية.

 

شارك هذا المقال