وكيل وزارة الحكم المحلي يترأس وفد من الوزارة في زيارة بلدية رفح

أثنى وكيل وزارة الحكم المحلي محمد جبارين على جهود بلدية رفح التي تبذلها لخدمة المواطنين، وعبر عن أمله بأن تنعكس المصالحة الوطنية بشكل مباشر على تحسين نوعية الخدمات المقدمة للمواطن.

جاء ذلك خلال زيارة قام بها وكيل الوزارة لبلدية رفح على رأس وفد من الوزارة ضم كل من م. نضال المسلمي مدير عام المشاريع، و م. محيي الدين العارضة مدير عام الدراسات، و م. سونيا الزبيدي مجلس التنظيم الأعلى بالوزارة، و م. حسان المقوسي مدير منطقة رفح، ووفد من صندوق تطوير وإقراض البلديات، وكان في استقبالهم أ. صبحي أبو رضوان رئيس بلدية رفح وأعضاء المجلس البلديي، ومدراء الدوائر في البلدية.

بدوره أطلع رئيس بلدية الوفد الزائر على سير العمل في بلدية رفح، والوضع المالي والإداري الحالي لبلدية رفح، موضحاً أن البلدية تمر بأزمة مالية خانقة تحول دون قدرتها على الإيفاء برواتب موظفيها منذ عدة أشهر، مؤكداً أن البلدية رسمت عدة خطط بهدف تعزيز المشاركة المجتمعية الفاعلة، كللتها بانتخاب أعضاء لجان أحياء لتكون حلقة وصل مباشرة بين إدارة البلدية والمواطن في كافة مناطق وأحياء المحافظة.

من جانبه دعا وكيل الوازرة إدارة بلدية رفح لتعزيز توجهاتها بالعمل في مجال الاستثمار والشراكة مع القطاع الخاص مما يحسن من وضع البلدية المالي، وشدد على حرص وزارة الحكم المحلي على تطوير المنظومة الإدارية في كافة بلديات الوطن، وتعزيز ثقافة تبادل الخبرات، مؤكدا أن الوزارة ومن خلال متابعتها وإشرافها على عمل البلديات ستعمم الاستفادة من نقاط القوة وتعمل على تقويم وتصويب نقاط الضعف.

شارك هذا المقال